/ أعرب رئيس الجالية المصرية فى أسبانيا، رجل الأعمال والسياحة فتحى سليمان، عن سعادته بزيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى التى ستبدأ اليوم لأسبانيا، مشيرا إلى أن السيسى هو أول رئيس مصرى يزور مدريد بدعوة من العاهل الأسبانى.

وقال سليمان، وهو أيضا عميد المصريين فى أسبانيا، فى حديث خاص لمراسل

وكالة أنباء الشرق الأوسط، إن الزيارة تعد إعترافا رسميا من أسبانيا بشرعية ثورة 30  يونيو وبالنظام القائم فى مصر.

وأوضح سليمان أن أسبانيا تولى إهتماما شديدا للزيارة، وعلى الأخص الشق الإقتصادى منها، متوقعا أن تكون الزيارة بداية لإنطلاق الإستثمارات الأسبانية فى  مصر فى ظل المشروعات العملاقة والطموحة التى أطلقها السيسى فى مصر.

وأضاف سليمان أنه نظرا للأوضاع الإقتصادية السيئة فى أسبانيا، فإن  الشركات والمستثمرين الأسبان يحاولون إيجاد فرص خارج الإتحاد الأوروبى، مشيرا إلى أن الأسبان يدركون تماما أهمية مصر الإقتصادية على المستوى العالمى خلال السنوات العشر القادمة على الأقل، فيما اثار دخول المستثمرين الروس والصينيين للسوق المصرية غيرة نظرائهم الأسبان.

وأشار سليمان إلى أن الزيارة تعد فرصة كبيرة لإستعادة السوق السياحية الأسبانية، موضحا أن عدد السائحين الأسبان الذين زاروا مصر عام 2010 وصل غلى 200 الف سائح يهتمون بالسياحة الثقافية.

وأضاف سليمان أن الزيارةتعدأيضا فرصة مهمة لتوثيق التعاون بين البلدين فى مجال مكافحة الإرهاب فى ظل ما تتعرض له البلدين من مخططات إرهابية، خاصة من انظيم الدولة الإسلامية فى العراق والشام "داعش".